الملصقات الغذائية: ماذا تعني وأي منتج تختارين؟

nutrition labels

كم مرّة في السوبرماركت وقفت أمام رفوف العرض لعدد لا نهاية له من حبوب الفطور أو الوجبات الخفيفة الصحية وتساءلت "أيّهم الأفضل لأطفالي؟" كم مرّة حاولنا كأمهات قراءة الملصق الغذائي للمحتويات على أي منتج ولكن بلا جدوى؟ هنا تبدأ حيرتك! أي منتج تختارين؟

يؤثر اختيار طعام معيّن لأطفالنا على صحتهم بشكل كامل. لذا ينصح بمراجعة ملصقات الطعام. تذكّري أنه لا يجب أن نكتفي بالاطلاع على المعلومات الغذائية التي ترينها على الجهة الأمامية من المنتج لأنها قد تكون غير دقيقة. فمن أجل تأكيد صحّة هذه المعلومات، من المهم قراءة الحقائق الأخرى الموجودة في الملصق لمعرفة كيف يدخل هذا النوع من الطعام في نظام طفلك الغذائي المتوازن.

ما هي المعلومات التي تجدينها في ملصق الطعام؟

بصرف النظر عن تاريخ الإنتاج وانتهاء الصلاحية، يمكننا أيضاً قراءة قائمة المكونات والحقائق الغذائية.

١. قائمة المكونات

عادة ما يتم ترتيب المكونات حسب الوزن، من الأعلى إلى الأدنى. على سبيل المثال، إذا كان السكر مدرجاً كأول مكون، فهذا يعني أن المنتج يحتوي على نسبة عالية من السكر، فينصح بمقارنته مع غير منتجات وإختيار الأنسب. تساعدنا قوائم المكونات أيضاً في معرفة ما إذا كانت هناك مكونات تسبب الحساسية لدى أطفالنا. على سبيل المثال، المكسرات.

٢. جدول الحقائق الغذائية

يعطينا مزيداً من المعلومات حول القيمة الغذائية للمنتج ويساعدنا في اختيار الأطعمة المنخفضة في بعض الدهون والسكريات والملح. وهنا مثال على جدول حقائق الغذائية في علبة سلطة الفواكه:

٣. حجم الحصة

هذا يعرّفنا على عدد الوجبات في عبوة الطعام. في المثال أعلاه، العبوة تساوي ٦ حصص، ٢١٣ غرام لكل حصة. إذا كان طفلك يستهلك أكثر من حصة واحدة، فعليك مضاعفة القيمة أي ٤٢٦ غرام.

٤. السعرات الحرارية

إن عدد الحصص التي يتناولها طفلك تُحدد عدد السعرات الحرارية التي يستهلكها. في هذا المثال، كل حصّة تحتوي على ١٤٣ سعرة حرارية. تذكّري أن تناول عدداً من السعرات الحرارية أكثر مما يحتاجه الجسم يسبب زيادة الوزن عند الأطفال، فعليه يجب عليك مراقبة الحصص الغذائية.

٥. العناصر الغذائية

يحتوي الجدول على لائحة من العناصر الغذائية الأخرى الموجودة في هذا المنتج. في مثالنا، تناول طفلك حصة واحدة يمنحه ٣٤ غرام من الكربوهيدرات، غرام واحد من الدهون و٣ غرامات من البروتين.

٦. دليل الكميّة اليومية (% GDAأو Daily Value)

يساعد هذا الرقم على تحديد ما إذا كانت الحصّة الغذائية من المنتج تحتوي على نسبة عالية أو منخفضة بالعناصر الغذائية، وفقاً للاحتياجات الغذائية اليومية للأطفال.

من أجل ضمان حصول أطفالنا على العناصر الغذائية المناسبة لنموهم وصحتهم الجيدة، يجب علينا القيام بالتالي:

حدّي من تناول العناصر التالية في نظامه الغذائي: الدهون المشبّعة، الدهون المتحولة، الكولسترول، الصوديوم والسكر (مذكورة تحت مجموع الكربوهيدرات).

تأكدي من أنه يتناول كمية كافية من العناصر التالية:

كربوهيدرات، ألياف غذائية، بروتين، فيتامين أ، فيتامين ج، فيتامين د، كالسيوم وحديد.

إقرئي ملصقات الطعام بالتفصيل حسب نوع المنتج

هناك بعض ملصقات الأغذية التي تحتوي على معلومات غذائية تكون أكثر تفصيلاً من غيرها، مثل حليب الأطفال. في هذه الحالة، تأكدي أن يكون الحليب مدعّماً بالعناصر الغذائية الأساسية لنمو طفلك السليم كالكالسيوم، الفيتامين د، الحديد والفيتامين ج.

٥ دقائق لقراءة ملصقات الطعام تساعدك في القيام بخيارات غذائية أكثر صحّة لك ولعائلتك. كل هذا من أجل تحقيق نظام غذائي متوازن يساهم في نمو طفلك وتطوره بشكل سليم.

تعليق

مقالات ذات صلة