العودة إلى المدرسة: إعداد طفلك لدخول المدرسة

Article

العودة إلى المدرسة: إعداد طفلك لدخول المدرسة

أقبَلَ موسم الدراسة سريعًا دون أن نشعر ومن جديد سيعود أطفالنا محملين بالواجبات والفروض المدرسية، طالبين منكِ استكمال ورقة الأذن المدرسية. بالنسبة للعديد من الأطفال فإن هذا الوقت يدفعهم للشعور بالحزن بعد مرور متعة الصيف وبداية الإستعداد لمواجهة ما يحمله لهم العام الدراسي الجديد. إليكِ بعض النصائح لتحويل تشائم طفلك إلى حماس مطلق.

  • pencil
    رافقي طفلك لشراء مستلزمات العودة إلى المدرسة في حين أن التسوق قد يستغرق وقتًا أطول بوجود الأطفال إلا أن إشراكهم في اختيار وشراء مستلزمات العام الدراسي الجديد هي وسيلة رائعة لإشعال حماسهم. عندما تسمحين لطفلك باختيار زي اليوم الدراسي الأول أو حقيبة ظهره الخاصة فإنكِ بذلك تجعلين اليوم الأول بالمدرسة مناسبة ً خاصةً له. بالإضافة إلى أن التسوق هو وسيلة رائعة لتكوين الذكريات معاً.
  • pencil
    ساعدي طفلك على إعادة التواصل مع أصدقاء المدرسة تنظيم بعض مواعيد اللعب أو الرحلات مع أصدقاء المدرسة سيساعد على تذكير طفلك بالأصدقاء الذين غاب عنهم خلال الصيف. قضاء الوقت مع زملاء الدراسة من المحتمل أن يحمسه لبدء العام الدراسي ولإعادة التواصل مع الأصدقاء القدامى والجدد.
  • pencil
    سجلي طفلك في أنشطة غير صفية هل يحب طفلك لعب كرة القدم؟ أو ربما يريد أن يتعلم لعبة الشطرنج . تحققي من انشطة ما بعد الدوام في المدرسة وسجليه فيها، لكن لا تبالغي وتجنبي إشراكه بما يزيد عن نشاطين فبالعدة تكون بداية المدرسة متعبة بعض الشيء لأطفالنا.
  • pencil
    ضعي نظاماً للمكافأة كافئي طفلكِ بتناول البيتزا وبمشاهدة فيلم في نهاية الأسبوع الأول من المدرسة أو اصطحابه إلى مطعمه المفضل ليلة الجمعة. أيًا كانت المكافأة أعدي مكافأة ممتعة له للاحتفال بنهاية الأسبوع الأول من المدرسة. وخلال الاحتفال تحدثي عن تطلعاته وما يمكن لهذا العام أن يحمله من مفاجآت سارة.

الشعور بالحماسة لبدء الدراسة قد يستغرق جهداً إضافياً ولكن الانطلاق بسلوك إيجابي سيتيح لطفلك استكمال عام دراسي ناجح.